61 مشاهدات
في تصنيف تاريخ بواسطة

ما هى معركة الطرف الأغر؟

ما هى معركة الطرف الأعر؟

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة

الطرف الأغر

- يرتبط الطرف الأغر باسم الادميرال فيكونت هوراشيد نيلسون أعظم بحار أنجبته بريطانيا. 

- ولد هذا القائد فى نورفولك عام 1758، وركب البحر في سن الثانية عشر ، وحصل على رتبة قبطان وهو فى الحادية والعشرين. 

- اشترك في مواقع حربية بحرية كثيرة أكسبته سمعة طيبة. 

- فقد إحدى عينيه في واحدة منها وذراعه اليمنى فى أخرى. 

- في عام 1798 دمر نيلسون الأسطول الفرنسي في أبي قير ، وكان نابليون قد أرسل ذلك الأسطول في حملة على مصر.

-  في عام 1801 هزم الأسطول الهولندى وأرغم الهولنديين على عدم القتال في صف نابليون.

- وفى أكتوبر عام 1805 اشتبك نيلسون مع الأسطول الفرنسى فى معركة الطرف الأغر قرب شواطىء أسبانيا.

- التحمت سفينة القيادة التي كان يدير القتال من فوق ظهرها ، مع سفن فرنسية عديدة ، وأصيب برصاصة ، فحمله جنوده إلى أسفل السفينة (فيكتورى) التي ما تزال معروضة حتى اليوم فى ميناء بورتسماوث. 

- مات متاثراً بجرحه لكن بعد أن نقل إليه ضباطه نبأ انتصارهم فى المعركة ذلك اليوم. 

- وتخليداً لذكرى ذلك اليوم ، سمى أحد ميادين لندن باسم (الطرف الأغر). 

- أقيم وسطه عمود ارتفاعه 45 قدماً ، فوقه تمثال النيلسون ارتفاعه 18 قدماً ، وذلك تخليداً لذكراه.

اسئلة متعلقة

1 إجابة
1 إجابة
1 إجابة
1 إجابة
سُئل فبراير 24 في تصنيف علوم بواسطة اسئلة ترند
1 إجابة
سُئل فبراير 20 في تصنيف علوم بواسطة اسئلة ترند
1 إجابة
سُئل فبراير 20 في تصنيف علوم بواسطة اسئلة ترند
1 إجابة
سُئل فبراير 19 في تصنيف رياضة بواسطة اسئلة ترند
1 إجابة
1 إجابة
1 إجابة
سُئل مارس 7 في تصنيف تاريخ بواسطة اسئلة ترند
1 إجابة
سُئل فبراير 27 في تصنيف تاريخ بواسطة اسئلة ترند
1 إجابة
سُئل فبراير 27 في تصنيف تاريخ بواسطة اسئلة ترند
1 إجابة
سُئل فبراير 25 في تصنيف تاريخ بواسطة اسئلة ترند
1 إجابة
سُئل فبراير 25 في تصنيف تاريخ بواسطة اسئلة ترند
1 إجابة
سُئل فبراير 25 في تصنيف تاريخ بواسطة اسئلة ترند
مرحبًا بك إلى موقع أسئلة ترند ، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.

تابعونا على مواقع التواصل الأجتماعي

343 أسئلة

345 إجابة

0 تعليقات

21 مستخدم

اكتشف آخر الأسئلة على جوجل نيوز

تابع أحدث الأسئلة والإجابات عبر موقعنا على جوجل نيوز

متابعة موقعنا
...